طريقة إنشاء مواقع ويب والربح منها

8٬175

من أفضل المشاريع الّتي يمكنك القيام بها عبر الإنترنت هو إنشاء موقع ويب والرّبح منه، وهناك أنواع عدّة من مواقع الويب بدءاً من مدوّنة شخصيّة وليس انتهاءً بمتجر إلكتروني كبير مثل أمازون.

اختيار نوع الموقع

كما ذكرت هناك الكثير من أنواع مواقع الويب، ولإنشاء موقع ويب عليك اختيار أحد الأنواع، منها المدوّنات والمنتديات ومواقع التّواصل الاجتماعي، ومحرّكات البحث والمتاجر الإلكترونيّة ومواقع العمل الحر وإلخ . . . . . . ، سأحتاج إلى مقالة كاملة لذكر جميع أنواع مواقع الويب الكثيرة، عليك اختيار النّوع الّذي تحبّه ولديك الخبرة الكافية للعمل فيه.

اختيار منصّة إدارة المحتوى

بعد اختيار نوع موقع الويب عليك اختيار منصّة إدارة المحتوى المناسبة لموقعك، هنالك الكثير من منصّات إدارة المحتوى وأشهر منصّتين هما بلوغر و وورد بريس، سأضع نبذة عن كل من بلوغر و وورد بريس ومميزاتهما وعيوبهما وأضع في النّهاية الخلاصة.

1 بلوغر

تأسّس عام 1999 وهو منصّة تدوين في الأساس، وكان من أوّل منصّات التّدوين عبر الإنترنت، وبيعت لشركة غوغل عام 2003 وهذا أدّى إلى إضافة العديد من الميزات إلى بلوغر وجعل بعض المزايا المدفوعة مجّاناً، وأيضاً تم نقل المواقع إلى سيرفرات غوغل الأفضل جودة والأكثر أماناً.
 

مميزات بلوغر :

 
1- سهولة التّسجيل فيه حيث لا تحتاج إلّا لحساب غوغل التّسجيل فيه كونه تابع لشركة غوغل.
 
2- مساحة التّخزين فيه للكتابات لا محدودة ومعدّل نقل بيانات ( باوندويث) غير محدود، لكن لا يوجد شيء اسمه مساحة ومعدّل نقل بيانات غير محدود، لكن لا تخف لأنّ سيرفرات غوغل مواردها كبيرة بما فيها الكفاية ولن تستهلك جميع مواردها مدى حياتك، وأيضاً تبلغ مساحة تخزين الصّور 15غيغابايت.
 
3- سهولة الاستخدام مقارنةً بوورد بريس من ناحية رفع وإضافة قوالب ومقالات.
 
4- الأمان العالي لأنّ مواقع بلوغر تكون مستضافة على سيرفرات غوغل الّتي تتمتّع بأمان عالي.
 

عيوب بلوغر :

 
1- صعوبة استخدامه عند إضافة ميّزات جديدة ، حيث تحتاج إلى خبرة كبيرة واحترافيّة في التّعامل مع لغات برمجة الويب مثل Html و PHP.
 
2- موقعك ليس ملكك بل هو ملك غوغل حيث لا يمكنك بيعه، و أيضاً يمكن لغوغل إغلاقه إذا خالف شروطه، ولكن لا داعي للقلق لأنّ شروط غوغل تتضمّن عدم نشر محتوى غير قانوني ومخالف لحقوق الملكيّة الفكريّة.
 
3- استخدامات بلوغر هي مدوّنات فقط وإذا أردت تحويلها إلى نوع أخر من مواقع الويب مثل المتاجر الإلكترونيّة، تحتاج إلى خبرة في برمجة الويب.

إقرأ أيضا : 4 طرق ذكية لجعل الزوار يقضون وقتا طويلا على موقعك

2 وورد بريس

منصّة وورد بريس لإدارة المحتوى، هي منصّة مفتوحة المصدر ويمكن لأي مطوّر التّعديل عليه وتحديثه، يدعم وورد بريس تركيب الإضافات من أجل إضافة ميزات جديدة للورد بريس، وأيضاً قوالب وورد بريس احترافيّة أكثر من قوالب بلوغر، وأيضاً يحتوي على الكثير من الميزات المتطوّرة.
 

مميزات وورد بريس :

 
1- وجود قوالب مجانيّة مميّزة وقوالب مدفوعة احترافيّة .
 
2- إضافات يمكنها زيادة قدرة وورد بريس ومعظم هذه الإضافات مجانيّة وبعضها مدفوعة.
 
3- وجود محرّر متطوّر للصفحات والمقالات .
 
4- وورد بريس مفتوح المصدر ويمكن لأي أحد تحديثه، فتصله عشرات التّحديثات في الشّهر.
 

عيوب وورد بريس :

 
1- صعوبة التّعامل معه بالنّسبة لبلوغر، لكن تعلّم استخدامه بسيط، وبسبب شهرته يمكنك البحث عن أي مشكلة تواجهك في غوغل وستظهر إجابات، وأيضاً يوجد مجتمع للورد بريس وأيضا ً دعم فنّي.
 
2- مشكلة الأمان، لكن لا داعي للقلق لأنّ نسبة 95٪ من اختراقات وورد بريس سببها أخطاء المستخدمين مثل برمجة أحد القوالب. الخلاصة هي أنّ بلوغر مناسب أكثر للأشخاص الّذين يريدون الكتابة في المدوّنة فقط، أمّا وورد بريس مناسب أكثر للأشخاص الّذين يريدون إنشاء مدوّنة وتحويلها إلى نشاط تجاري أو أي نوع من مواقع الويب مثل متحر إلكتروني وحتّى الدّمج بين نوعين، مثل مدوّنة و منتدى في نفس الوقت. اختيار استضافة إذا اخترت منصّة بلوغر فهي مستضافة على غوغل، أمّا وورد بريس فستحتاج إلى اختيار استضافة، ويجب أن تكون مساحة تخزينها كافية لك، ومعدّل نقل بيانات مرتفع، معدّل نقل البيانات هو عدد الزوار وحجم صفحاتك التي يزورونها. المحتوى بعد إنشاء موقع ويب وهو أسهل جزء يأتي الجّزء الأصعب صناعة المحتوى، ويجب أن يناسب الجّمهور المستهدف، ولا تنسى المحتوى هو الملك.

Comments are closed.